مستمرون في حملتنا #ميتا_تحاصر_فلسطين بعد استعادة صفحة الحملة العالمية للعودة إلى فلسطين

 

نتيجة للمطالبات الكثيرة ومئات الرسائل التي قام الأصدقاء والناشطون بتوجيهها إلى “فيسبوك”، ضمن حملة “ميتا تحاصر فلسطين”؛ وبمتابعة حثيثة من قِبَل الحملة العالمية للعودة إلى فلسطين، قامت إدارة شركة ميتا برفع الحظر عن صفحتنا باللغة العربية “الحملة العالمية للعودة إلى فلسطين”، التي عادت للظهور، بعد حوالي ثمانين يوماً من إقدام “ميتا” على حذفها، رغم تقييد الوصول الذي لا زال مفروضاً على الصفحة حتى الآن.

 

يسعدنا في الحملة العالمية للعودة إلى فلسطين، أن نتوجّه بالشكر الجزيل إلى جميع الأعضاء والأصدقاء الكرام، والوسائل الإعلامية والصفحات والقنوات التلفزيونية التي ساهمت في حملة “ميتا تحاصر فلسطين”، والتي أظهرت أهمية التعاون والتضامن فيما بين أصدقاء فلسطين؛ وهو التعاون الذي أثمر اليوم من خلال استعادة صفحة الحملة العالمية للعودة إلى فلسطين.

كما تؤكد الحملة العالمية للعودة إلى فلسطين على أنّها سوف تتابع معكم الحملة المشتركة للدفاع عن المحتوى الفلسطيني على شبكة الإنترنت، والمطالَبة برفع القيود الجائرة المفروضة عليه.